عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 04-03-2008, 10:48 PM   #1
Banned
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 107
قوة التقييم: 0
king rse is on a distinguished road
ظاهرة استفحلت بالمنتديات التشهير بالعباد والمشائخ والعلماء




هذه رسالة للمشرفين خاصة والأعضاء عامة . وهي رسالة محب الخير للجميع

أصبح منتدانا العزيز على قلوبنا ومنبرنا الخير . اصبح معركة للتشهير بالناس وخاصة عند حصول مشكلة حتى لو كانت بسيطه . أو من أناس مغرضين

من ينظر ويقرأ ما يكتب في كثير من المنتديات والمجموعات ليرى العجب العجاب فترى أُناس قد سلطوا ألسنتهم على أعراض خلق الله وخاصة اعراض العلماء ممن لا يوافقونهم الرأي فتجد الاستهزاء بهم وهمزهم وغمزهم بسيء القول وعظيم البهتان دون حياء من الله ولا اتباع لقوله وقول رسوله صلى الله عليه وعلى آله وسلم.

ظاهرة سب العلماء و الطعن في المذاهب قد استشرت و استفحلت فنرى تارة عضوا يسب الدكتور(؟؟؟) و اخر يسب الشيخ (؟؟؟) لا لشيئ الا لانه مخالف فهذا سلفي و الاخر من الاخوان المسلمين وهذا مالكي و الاخر شافعي و هلم جرا


ما اعلمه اننا من اهل السنة و الجماعة فكونك تتبع المنهج السلفي او الاخوان المسلمين او احدى المذاهب لا يعنى ان الاخرين على خطأ فكلنا اهل السنة و الجماعة

لذا دعوني اسألكم اهذه التفرقة هي من حب الدين ؟

لا و الله بل هذا جدل عقيم يورث العداوة و البغضاء بين الاعضاء



فنرى عضوا يشيد بمذهب او عالم ما و يذكر مناقبه فيتهجم عليه الاعضاء و كأنه سب او شتم بل لربما يجرحونه في شخصه ..

لم هذا ؟

نهى الله سبحانه وتعالى عن اكل لحوم المسلمين فقد قال في محكم كتابه.
( ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضا أيحب احدكم ان يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه).

• وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم
( المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه).

• وقال
( إن اموالكم وأعراضكم حرام عليكم كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا).

وقال
(سباب المسلم فسوق وقتاله كفر).

• وقال
(بحسب امرىء من الشر ان يحقر اخاه المسلم , كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه ).

وكان يوم الحج في مكة المكرمه.
ودخل عبد الله ابن عمر رضي الله عنهما المسجد الحرام يوما فنظر الى الكعبة

وقال
( انك والله عند الله عظيمه ولكن حرمة المسلم عند الله اعظم من حرمتك).


يقول الله سبحانه وتعالى :
( ِ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ ) سورة الزمر الآية 9

، ويقول الله سبحانه وتعالى :
( يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ ءَامَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ ) سورة المجادلة الآية 11 .

وروى ابو الدرداء عن الرسول صلى الله عليه وسلم :
( فضل العالم على العابد كفضل القمر على سائر الكواكب ليلة البدر والعلماء هم ورثة الأنبياء إن الأنبياء لم يورثوا ديناراً ولا درهم إنما ورثوا العلم فمن أخذ به فقد أخذ بحظ وافر )
رواه أبو داود والترمذي وهو حديث حسن .

ويجب أن يعلم أن احترام العلماء وتقديرهم واجب على المسلم ،


قال الإمام الطحاوي صاحب العقيدة الطحاوية المشهورة :
[ وعلماء السلف من السابقين ومن بعدهم من التابعين أهل الخبر والأثر وأهل الفقه والنظر لا يذكرون إلا بالجميل ومن ذكرهم بسوء فهو على غير السبيل ]
شرح العقدية الطحاوية ص 554 ،


وقال الحافظ ابن عساكر رحمه الله :
[ اعلم يا أخي-وفقني الله وإياك لمرضاته وجعلني وإياك ممن يخشاه ويتقيه حق تقاته-أن لحوم العلماء مسمومة وعادة الله في هتك أستار منتقصيهم معلومة وأن من أطلق لسانه في العلماء بالثلب بلاه الله قبل موته بموت القلب ].


وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك
وقال ( لا تضربوا كتاب الله بعضه ببعض فان ذلك يوقع الشك في قلوبهم )


وخلاصة الأمر أنه يجب هجر المتلاعبين في كتاب الله عز وجل وآكلي لحوم العلماء والطاعنين في كتبهم ولا يجوز لعامة الناس حضور دروسهم وتكثير جمعهم، وما أحوجنا لإمام يصنع بهم كما صنع عمر رضي الله عنه بصبيغ.

***ما سبق مقتطفات من فتوى الشيخ الدكتور حسام الدين عفانة في صلاح أبو عرفة***



================================


وأي ارتقاء بسب وشتم ليس فيه احترام لحرمة المسلم دون كونه عالما.

ونجد بعض الإخوة هذه الأيام والذي لم يتجاوز عمرهم العشرين يسب أحد العلماء ويشتمه ويصفه بأقذى الاوصاف من أين أتى هذا الشخص بعلمه وقوله الباطل قرأ آيتين وحفظ حديث وأخذ يطلق لسانه في أعراض خلق الله يكفر هذا ويسفه ذاك ويصف هذا بالجنون وذاك بالتبعية ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.


وإنني أُهيب بالاخوة الكرام مشرفي المجموعات والمنتديات على وقفتهم في وجه من يتطاول على العلماء وردعهم، والوقوف أمامهم بكل حزم وأدعو الله العلي القدير أن يجعل ذلك في موازين حسناتهم.


تصوروا يا اخوانى اننى من كثرة المواضيع التى تحذر من بعض الشيوخ

فهذا يسب ذاك وهؤلاء يطعنون فى هذا الا من رحم ربى

اصبحت لا أثق فى فتاوى الشيوخ

لذلك ابحث بنفسى عن مدى صحة الفتوى وموافقتها للشرع

لذلك انا لا اؤيد نشر مثل تلك المواضيع حتى لا تضيع الثقة بيننا وبين الشيوخ

وفقنى الله واياك والمسلمين الى ما يحب ويرضى

واسأل الله ان يثبت قلوبنا على دينه


وهناك فتوى بخصوص هذا الموضوع احب ان تتطلعوا عليها

رقـم الفتوى : 4402


عنوان الفتوى : التثبت في أقوال العلماء، وعدم الطعن فيهم


تاريخ الفتوى : 29 رمضان 1421 / 26-12-2000

السؤال

هل يجوز سب العلماء بمجرد الاختلاف معهم ؟

وهل يجوز التعصب للعلماء بالحق وبالباطل كما يفعل بعض الأشخاص؟


الفتوى


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ..... وبعد:

فإنه نظراً لكثرة من يتكلمون في أمور الدين وحملة الشريعة عن علم وعن غير علم،

وتعدد وسائلهم في ذلك كان لابد من بيان المنهج الحق في هذه الظاهرة الخطرة

إحقاقا للحق وإبطالاً للباطل ووجهة نظرنا في التعامل مع هذه الحالة التي

فرضت نفسها

تتلخص في النقاط التاليه

1. بيـان أن الواجب على كل مسلم أن يحترم أهل العلم والفضل،

وأن يعرف لهم قدرهم ومنـزلتهم التي أكرمهم الله بها، وأن يمسك لسانه عن

الطعـن فيهم والتشهير بهم، فلحوم العلماء مسمومة

وعادة الله في هتك أستار منتقصهم معلومة.


2. بيـان أن كل إنسـان يؤخذ من قوله ويـرد إلا المعصـوم صلى الله عليه وسلم،

والواجب على من رأى خطأ لعالم أو زلة أن يسعى بالنصيحة والبيان،

لا بالتحامل والتشنيع والتشهير، فإن هذا يمنع في حق عامة الناس،

ومنعه في حق العلماء من باب أولى، صيانة لهذا المنصب الشريف،

ومنعاً لاجتراء العامة على أهله.

3. بيـان أن الاختلاف بين البشر سنة من سنن الله تعالى فيهم،

ولم يزل العلماء يختلفون ويتناصحون ويتناظرون ويكتبون في الرد على

المخالف مع التزام الأخلاق الحميدة، وصفاء النفوس من الأحقاد والضغائن.


4.بيـان أن العلماء والدعاة يخطئ في حقهم فريقان من الناس:

فريق يغلو فيهم ويتبعهم في زلاتهم، وينتصر لأقوالهم بغير حق،

وفريق يتتبع عثراتهم، ويرميهم بما ليس فيهم، والحق وسط بين الفريقين،

والتوفيق من عند الله.

5. بيـان أن العلماء الذين يشتغلون بالفتوى

ويتكلمون في مسائل الشريعة ينقسمون إلى قسمين :

الأول

من عرف بالاستقراء والتتبع كثرة صوابه وقلة أوهامه والتزامه

الغالب بما صح من الدليل احتجاجاً واستنباطاً

فيكون الأصل في أقواله القبول ولا يرد منها إلا ما بانت مخالفته للدليل.

وقسم ثانى

عرف بالاستقراء والتتبع أنه لا تنطبق عليه هذه المواصفات أو بعضها

فيكون الأصل في أقواله أن تعرض على الدليل قبل الأخذ بها،

فما وافق الدليل منها أخذ وما خالفه رد عليه بالأسلوب الرصين العلمي الهادي

الذي تراعى فيه آداب البحث والمناظرة ويبتعد فيه من التقبيح والتشهير.

والله تعالى أعلم.



وأدعو المولى عز وجل إلى أن يوفق الجميع الى ما يحبه ويرضاه.

وصلي اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
والسلام عليكم ورحمة الله.

طلب : اطلب من المشرف الكريم تثبيت الموضوع لأهميته
king rse غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 04-03-2008, 11:03 PM   #2
عضو اسطوري
 
صورة الامل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
البلد: حيث الرُقي ^^
المشاركات: 10,931
قوة التقييم: 0
الامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to all


،،
،

موضوع رائع جدا جدا جدا


بووركت اخي ..


ولا شلّت يمينك ..




{ لا اله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين }
سورة الانبياء .. آية 87
__________________
{رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا} سورة الفرقان - آية 74


يسألني الضمير ،، مآذآ قدمتِ للأروآح من حولك !
الامل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-03-2008, 11:08 PM   #3
عضو نشط
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
المشاركات: 75
قوة التقييم: 0
المحامي طراد is on a distinguished road
تلك هي حيلة الصعفاء , و أسلوب الأغبياء , و ديدن المرضى

لا يجيدون سوى الكلام من خلف الأسماء المجهولة .

أحسنت الاختيار و الطرح , بوركت
المحامي طراد غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 10:08 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19