عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 31-03-2008, 10:13 PM   #1
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
المشاركات: 791
قوة التقييم: 0
الهدد is on a distinguished road
Post ****عن حَلْبة الدِّيَكَةِ أُحَدِّثُكُمْ ( مشاهداتي قديما وحديثا )****

*****
بسم الله الرحمن الرحيم

عن حَلْبة الدِّيَكَةِ أُحَدِّثُكُمْ (مشاهداتي قديما وحديثا )


وبعد :


فمنذ صغري ونعومة أظفاري وجِلْدي وشَعري ، وقبل أن أتحول إلى أشعثَ أغبرَ و( أشهبَ ألْهبَ ) – كنتُ أُصادف في سوق الدوابّ الأليفة الصغيرة بين الحين والحين مشاجراتٍ عنيفة بين ( دِيكين ) ، وخلف كلّ ديكٍ صاحبُه الأرْعنُ وهو في غاية السرور ، بل يكاد يطير فرحا ويقفز طربا على رؤوس الجمهور المحتشد وهو يسْتثيرُ حماس ديكه المسكين ويشحذ همّته ويُمنِّيه الأماني ويَعِده ، وما يعده الشيطان إلا غرورا .


وربما كاد ذلك الأرعنُ يقتحم ( الحلْبة ) ويقف برباطة جأشٍ أمام عدوّ ديكه ليصارعه بنفسه و( ينْقد عُرْفه ) كما يُقال ، أما الديكان فلا حيلة لهما إلا الصراع من أجل بقائهما الذي اعتقدا أنه أزِفَ زوالُه بلا ذنبٍ اقترفاه .


لن أنسى نفشَ الريش !

واستعراض العضلات بالرقصات الجانبية التي تسبق النزال !

ومحاولات رفع الضغط !

ثم الجمود فجأة لتحَيُّن فرصة الانقضاض بالمخلب والمنقار !

وإذا انتهت جولة بدأت أخرى !


وهكذا .. حتى يطيبَ الأرعنان نفسا ، ويرتاحا بالا ، ويُشبِعا رغباتِهما الهمجية أمام الجمهور الذي أصابه هو الآخر عدوى القسْوة ، فإن هما أشبعا الرغبات أمسك كلٌّ منهما بديكه وقد لقي ما لقي ! فما في جسده موضع شبر إلا وفيه مَخْرةٌ من مخلبٍ أو كدْمةٌ من قفزة ٍ أو طعنةٌ من منقارٍ ..


وإلى أن يستعيد الديك قواه بعد أيام سالما وقد تخطّاه الموت يكون الأرعن قد حدّد له منازلة أخرى مع ديك آخر ، وبالذات حينما يكون الديك مَبْليًّا بـ ( عُرْفَين ) ؛ فذو العُرْفين ( أبو فَرقة ) أشهى في النزال ، وأقوى في القتال ، أوْ هكذا يبدو لصاحبه الأرعن ، وكلّما اشتدّتْ حُمرة العُرْفين اشتدّت الشهوة إلى مشاهدته في شجار ، وكلّما اتّسعت الفَرْقة اتَّسع الصدر برؤية الدم وهو يسيل منها .


ومن هؤلاء المبْلِيِّين مَنْ يتَحَكْحَكُ ويتَفَرَّكُ إدمانا على مشاهدة المزيد من الدماء السائلة ، ولذا فشبيه المَصّاصِ هذا لا يُفيتُ فرصة سانحة ولا فكرة نازلة دون استثمارها ، فتجده حين تَمُرُّ عليه – في تأمُّلِ الفيلسوف وتفكُّرِ المنقطع في الظلماء ، لكن شتّان بينهما شتّان .


من الحِيَل الجَهَنَّمِيَّةِ التي جرّبها الأرعنُ فشَفَتْهُ من بعض ما يجد – قتالُ الديكة على الطريقة الفِلِبِّينِيَّةِ ، ولا مانع لديه من استيراد الأفكار في سبيل إشباع نَهَمِهِ المتزايد ؛ وفي هذا القتال يُزوَّدُ الديكان المتقاتِلان رُغما عنهما بسلاح ( الموسى ) القاتل ، وهو لونٌ من ألوان الأسلحة البيضاء ، فيُربَطُ قائما أسفلَ القدم أو بين الأصابع ، وأيُّ الديكين أسبقُ إلى القفز فهو أدنى من الفوز ، وغلطةُ أشطرهما عن ألْفِ غلطة ؛ إذ إنّ كلّ حركة محسوبة لصاحبها أو عليه ، وبالتالي فنتيجتُها مع أو ضدّ صاحبها ، تماما على مذهب غبيّ العالم ( مستر بوش ) ، وربما تداركتْهما أو أحدهما رحمةٌ عابرة وهما في ترنُّحِ المُثْخَنِ من الجراح هاربا من النزال الدموي .



كان صراع ( الديكة ) من مشاهداتي وأنا بين العاشرة والخامسة عشرة من عمري ، وأنا الآن في بداية عقدي الرابع ، فهل اندثرتْ تلك اللعبة أو كما يحلو للأرعن تسميتها بذلك ؟!

أظنّ يقينا أن اللعبة لا زالت حيّةً تُرزق ، وتُذكى نارُها الملعونة كلما كادتْ تخبو !!

هي موجودة بيننا وبرعاية منّا وإن اختلف اسمها وهويّة أطرافها !!

ولكن هل نستطيع إيقافها أو نجرؤ على كشف أهدافها ؟!

هناك ديكة ..

وهناك أصحاب ديكة ..

وحلْبات ..

وجماهير تتفرّج ..

وفي كلٍّ شرٌّ ، ولله الأمر من قبل ومن بعد .

*****
الهدد غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 01-04-2008, 02:51 AM   #2
ابن القيم الاكس بي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 3,766
قوة التقييم: 0
رجل المستحيل is on a distinguished road
سجل إعجابي بما خطته أنامك خاصة ما خلف السطور , ولا حرمنا الله من كتاباتك القيمة .

أخوك رجل المستحيل
__________________
قلم حُر في فضاء الإسلام

فما أجمل الحرية التي أعتقتني من رِق الشبهات والشهوات , لتهديني لطائف الملذات والمسرات , وذلك بالتخلص من رِق العباد لرب العباد .
رجل المستحيل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 01-04-2008, 01:47 PM   #3
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 417
قوة التقييم: 0
المحمد is on a distinguished road
أخي الهدد لا أخفيك أني من الذين يقرؤن كل مقالة تكتبها ، وبما أن مقالتك يحيطها بعض الغموض ، إلا أني أفهم ما تريد منها

لذالك أخي الهدد أعتب عليك أنك من الذين يعالجون ( صرعات الديكة ) لكن من بعيد !!!

حتى إن الديكة وأصحابها لا يدرون أنك تعنيهم في كثير من الأحيان !!!!

أخي الهدد رضى الناس غاية لا تدرك ، وأفضل الخلق عليه الصلاة والسلام لم يرضى عنه الجميع

لذا أخي الهدد أرجوا أن تدخل هذه الصرعات لا سيما التي تمس الدين

وتمتثل فيها قوله صلى الله عليه وسلم : ( انصر أخاك ظالماً أو مظلوما )

أخي الهدد أكثر هذا الصرعات تكون بين الصغار سواءً عمرياً أو علمياً وفكرياً

وأرك أخي الهدد وغيري كذالك ، أنك من الكبار عمرياً وعلمياً ، وأنك من القادرين على حلها بإذن الله

لذا يا أخي لا تحجم من حل هذه الصرعات ، لا سيما أن الخبث الفكري بدأ يكثر

وأنت أهل لها إن شاء الله

أخي الهدد أرجوا أن تقبل هذا العتاب ، فهو عتاب محب ، ولولا أن الخاص يعمل لدي لجعلتها هناك

المحمد غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-04-2008, 12:52 PM   #4
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
المشاركات: 791
قوة التقييم: 0
الهدد is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها رجل المستحيل مشاهدة المشاركة
سجل إعجابي بما خطته أنامك خاصة ما خلف السطور , ولا حرمنا الله من كتاباتك القيمة .

أخوك رجل المستحيل
شكرا لمرورك أخي رجل المستحيل

وفي انتظار ما يفيد منك ؛ وكلّك مفيد
الهدد غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 07-04-2008, 05:07 PM   #5
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
المشاركات: 791
قوة التقييم: 0
الهدد is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها المحمد مشاهدة المشاركة
أخي الهدد لا أخفيك أني من الذين يقرؤن كل مقالة تكتبها ، وبما أن مقالتك يحيطها بعض الغموض ، إلا أني أفهم ما تريد منها

لذالك أخي الهدد أعتب عليك أنك من الذين يعالجون ( صرعات الديكة ) لكن من بعيد !!!

حتى إن الديكة وأصحابها لا يدرون أنك تعنيهم في كثير من الأحيان !!!!

أخي الهدد رضى الناس غاية لا تدرك ، وأفضل الخلق عليه الصلاة والسلام لم يرضى عنه الجميع

لذا أخي الهدد أرجوا أن تدخل هذه الصرعات لا سيما التي تمس الدين

وتمتثل فيها قوله صلى الله عليه وسلم : ( انصر أخاك ظالماً أو مظلوما )

أخي الهدد أكثر هذا الصرعات تكون بين الصغار سواءً عمرياً أو علمياً وفكرياً

وأرك أخي الهدد وغيري كذالك ، أنك من الكبار عمرياً وعلمياً ، وأنك من القادرين على حلها بإذن الله

لذا يا أخي لا تحجم من حل هذه الصرعات ، لا سيما أن الخبث الفكري بدأ يكثر

وأنت أهل لها إن شاء الله

أخي الهدد أرجوا أن تقبل هذا العتاب ، فهو عتاب محب ، ولولا أن الخاص يعمل لدي لجعلتها هناك

لا عتاب بين الأصحاب أخي المحمد !

وإعجابك بما أكتب شرف لي !

أما عن عدم التصريح ؛ فلأن التلميح أبلغ من التصريح في بعض المواضع ، واجتهادي في أن هذا الموضوع من المواضيع التي علاجها أنجع بالتلميح .

إضافة إلى ذلك أن الدخول ( كتابيا ) في الصراعات قد يعالج فئة دون أخرى أو حزبا دون آخر مع أن ( حلْبة الديكة ) في كل وادٍ ، والديكة لا تعلم أنها من أصحابها ضحية هذه اللعبة .

قد تكون من المصادفة أن أطرح هذا الموضوع وبعده بساعات ينقل أحد الأخوان مقالة الدكتور العواجي عن الأمير الوليد بن طلال ، وسمعت أمسِ بأن أحد أصحاب السمو قام بالرد على الدكتور ..

فهل من محرِّك لهاذين ؟!

أم أن المسألة لا تعدو أن تكون مقالة قوبلت بأخرى ووجهة نظر تلتها أختها ؟!


أعتقد جازما أن وراء كل ( ديك ) صاحبه ، وقد يكون الصاحب واحدا والهدف بعيدا كل البعد عن شخص الأمير ( الوليد بن طلال ) وأداتا اللعبة ربما يعلمان أو لا يعلمان - أصلا - بأنهما كذلك .

أشكرك أخي مرة أخرى
الهدد غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.