عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 14-11-2003, 04:23 AM   #1
Banned
 
تاريخ التسجيل: Dec 2002
البلد: الرياض
المشاركات: 849
قوة التقييم: 0
الغلا is on a distinguished road
واخيرا انقلب السحر على الساحر من فضل الله

عملية المحيا أسقطت قناع القاعدة وكشفت عن.. هزيمتها
الخميس 13 نوفمبر 2003 07:13


لوحظ ان العملية الارهابية التي وقعت في الرياض مساء السبت الماضي، جاءت بعد يومين من الغارات التي شنها رجال الامن السعوديون على مخابئ لمقاتلين اسلاميين في مكة والرياض، واسفرت عن مقتل 12 مقاتلاً وجرحهم. ويبدو ان الحملة الحكومية والقضاء على خليتي الرياض ومكة دفعتا بالارهابيين الى الاحساس بالتضييق عليهم، فكان لا بد من تنفيذ تلك العملية التي راح ضحيتها 17 بريئاً واكثر من مائة جريح.
هناك من يقول ان الارهابيين استهدفوا وعن قصد مجمعاً سكنياً، اغلبية المقيمين فيه من الرعايا العرب. اذا صح مثل هذا القول، فإنه يدل على تغيير جذري في تكتيكات المهاجمين الذين ربطتهم الحكومة السعودية بتنظيم القاعدة.
في العمليات السابقة، كانت القاعدة تقول انها تريد ابعاد او قطع علاقات المملكة العربية السعودية بالغرب وخصوصا الولايات المتحدة وبريطانيا، وباستهدافها مواطنين عرباً ومسلمين اعترفت القاعدة بأنها هزمت فعلاً، فالعملية الاخيرة ستدفع الى تآكل ما تبقى لها من دعم في العالم الاسلامي والعربي، لا بل ان المصريين واللبنانيين والاردنيين والعرب الاخرين، لن يروا في العملية الاخيرة اكثر من جريمة جماعية، ولا بد ان الذين كانوا لا يزالون يؤيدون القاعدة بعد ارتكابها الجرائم الجماعية السابقة، في افريقيا والولايات المتحدة واندونيسيا الخ.. سيخجلون من استمرار تأييدهم الضمني، يغطونه بحجة ان القاعدة هي "المجموعة المقاتلة الوحيدة التي تواجه الولايات المتحدة والغرب الكافر".
مشكلة القاعدة الآن، انها لا تستطيع ان تصدر بياناً تعترف فيه بأنها اخطأت العنوان، وانها ما كانت تقصد قتل عرب ومسلمين، فهذا اولاً يزيل الوهم السائد بأن لديها معلومات دقيقة عن كل اهدافها، ولا يلغي، ثانياً ان ارتكاب الجرائم الجماعية هو وسيلتها للوصول الى غاياتها. واذا كانت طريق الوصول هكذا، جرائم جماعية وضحايا من الاطفال والنساء والعزل، فأي مصير ينتظر العالم العربي والاسلامي اذا ما تحققت تلك الغايات؟
تزامن وقوع العملية الارهابية مع الانذار الذي وجهته واشنطن بقرب وقوعها. ويقول لي مصدر اميركي، لقد اسقطت القاعدة القناع عن وجهها، فهي باختصار تريد الوصول الى السلطة في المملكة العربية السعودية، وهي لا تختلف بتطلعاتها عن الطالبان سابقاً، او عن الاسلاميين الجزائريين في الجزائر، بمعنى ان الطالبان في احدى الفترات فاوضوا واشنطن ـ عندما فتحت لهم المجال ـ على مد انابيب نفط عبر افغانستان، كما ان الاسلاميين الجزائريين، رغم المجازر التي ارتكبوها وارتكبت ضدهم، لم يقتربوا ابداً من منشآت النفط الجزائرية، اي انهم كانوا يعرفون تماماً غاياتهم والوسائل لتثبيت هذه الغايات، عندما تتحقق، فالعالم المحتاج للنفط لا بد ان يتعامل معهم لو انتصروا، والقاعدة الآن طموحاتها اوسع وتحتاج بكل تأكيد الى النفط ولهذا تخرب المدن وتقتل المدنيين الابرياء على اعتقاد وهمي، بأن العالم يتعامل مع القاتل من اجل مصالحه!
وماذا يتوقع مصدري الأميركي الآن؟ يقول ان المعلومات الأمنية التي تملكها اجهزة الاستخبارات السعودية عن خلايا الارهابيين، جاءت من المستوى العالي، ويمكن ان تتحسن اكثر لأن مسؤولي الأمن المحليين والعرب صاروا اكثر تبادلاً للمعلومات التي لديهم.
لقد حقق الارهابيون بعض المكاسب التي يتطلعون اليها بعملية السبت الماضي، انما يجب استغلال الخطأ الاستراتيجي الذي ارتكبوه ضدهم، والتوقع الآن ان تتوسع الحملة ضدهم لتشمل عمليات محدودة عبر الحدود انما بتعاون الدول المعنية، وربما اعتقال بعض القادة والممولين لهم.
وحسب مصدر عربي، فإن على العالم ان يقدم كل المساعدة للحكومة السعودية، لأن القاعدة لم تعد تقاتل الغرب او من تطلق عليهم التحالف اليهودي ـ المسيحي، "بل انها تقاتلنا!". ويضيف المصدر العربي، انه يجب التعاضد مع كل دولة عربية واسلامية تتعرض لعمليات القاعدة، ذلك ان الحل الاميركي في العراق والعلاقة المتشعبة والمعقدة مع الشيعة والحكومة الايرانية يدفعان القاعدة الى مواجهة مشاكل عديدة في العراق، انما يتيحان لها الفرص في بقية الدول غير الشيعية، واذا لم يتم القضاء على خطر القاعدة، فإنها قادرة على استغلال احتمال وصول الشيعة الى الحكم في العراق، فتعمل على زيادة عملياتها الاجرامية في الدول العربية السنية.
وفي اتصال مع مسؤول خليجي كان في مدينة جدة لتأدية مناسك العمرة، قال ان الناس خائفون، ودول الخليج الاخرى متوترة، وصار معترفاً به، ان منطقة الخليج هي المستهدفة، وما تتعرض له السعودية، كونها الدولة الاقوى، فاذا تهاون القوي سقط الضعفاء كلهم.. وينصح المسؤول الخليجي، بأن تقدم الحكومة السعودية على اجراءات امنية اكثر تشددا في بعض المناطق، وان تشدد مراقبة الحدود مع بعض الدول. ويلفت الى انه تم اعتقال ثلاثة الاف متسلل من العراق الى السعودية، مزودين بالاسلحة والمتفجرات. وينصح المسؤول الخليجي بأن تدعو الحكومة السعودية اجهزة الاستخبارات في دول مجلس التعاون الخليجي الى الاجتماع، وان توسع نشاطها الامني والاستخباراتي مع باكستان والهند والولايات المتحدة والمجموعة الاوروبية والاردن، فهذه الدول لديها معلومات كثيرة عن عناصر القاعدة وتحركاتهم.
ويقول محدثي ان المشكلة في السعودية ليست الدين، إنما أجندة البعض التي تتستر وراء الدين، ويضيف ان الاعلام السعودي بطيء، ويروي ما لاحظه ليلة العملية من انه بينما كان مراسلو "اراب نيوز" تتهافت عليهم الاذاعات والتلفزيونات العالمية، بدا الاعلام السعودي الداخلي بطيئاً في بث الخبر.
ويضيف محدثي الخليجي ان هناك حاجة الى المزيد من التنشيط والتفعيل في مجالات عدة في السعودية لأنها بشكلها القديم لم تعد ملائمة ولا بد من ادخال تحسينات اليها، اي المزيد من ممارسة الحرية الاجتماعية والسياسية ومراجعة الذهنية البيروقراطية الرافضة للتحسين والتحديث. وفي رأيه، انه لا بد من البدء بسرعة في وضع آليات عملية الانتخاب لمجلس الشورى والمجالس البلدية وتحسين دور المرأة ومشاركتها ووضع برامج فاعلة للشباب وتوجيه طاقاتهم والتركيز على متطلبات التعليم التي يحتاجها المجتمع الحديث. ويؤكد محدثي على ان ما جرى كان المقصود به اضعاف النظام، لذلك يردد ما صار مقتنعاً به الكثير من السعوديين بأنه لا بد من دور للقوى الرافضة للارهاب، اي الليبراليين، في ادارة الشؤون العامة للدولة والتوصل الى صيغة تحمي المستقبل السعودي.
رب ضارة نافعة، كما يقولون، وقد تكون العملية الارهابية التي وقعت ليل السبت الماضي، هي آخر المطاف امام اية دعوة تهاون مع العابثين بالمستقبل السعودي، الخليجي والعربي الشامل ايضا، فمهما قيل من تفسيرات وتحليلات هناك واقع ثابت بأن الكثير من شؤون المستقبل العربي معلقة على الاستقرار في السعودية.

منقول
الغلا غير متصل  

 
قديم(ـة) 14-11-2003, 04:55 AM   #2
عضو سوبر
 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
المشاركات: 178
قوة التقييم: 0
عباس is on a distinguished road
بسم الله
هلا بالغلا...

اولا: اتمنى معرفة المصدر !!!
ثانيا : اذا كان المصدر احدى الجهات الرسمية او شبه الرسمية السعوديه. فهذا يكفي لعدم ردي على الموضوع!!!!؟؟؟؟
ثالثا: لم تدلي برأيك بالموضوع وهذا هو المهم.لنتعرف على افكارك...
:
شكرا لك
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
عباس غير متصل  
قديم(ـة) 15-11-2003, 12:18 AM   #3
Banned
 
تاريخ التسجيل: Dec 2002
البلد: الرياض
المشاركات: 849
قوة التقييم: 0
الغلا is on a distinguished road
قبل اولا وماتبعة السلام عليكم اخي عباس

بارك الله في هذا الطرح المنقول والموثق الذي جعلك تبادر بتشريفنا وحشنا ياراجل

وسبحان الله


اولا:موقع القاعدة الالكتروني على الانترنت:
15 شخصا شاركوا في اعتداء الرياض

ثانيا:
اتمنا من كل قلبي ان لاتكون من متبني هذا الفكر الدموي المبني على ثلاث ضلالات
1-فكر التنفير من الحكام والعلماء
2-فكرالتكفير لمن يخالف منهجهم الضال اعاذنا الله وياك منه
3-فكر التفجير وهو نهاية المطاف لهؤلاء الخوارج


ثالثا: بعد كل هذا الطرح ولم انقله الا لقتناعي بكل حرف وكلمة وردة في هذه المقالة
وموقفي بالاتجاه المعاكس لهذا الفكر الهدام واتمنا ان يعيدهم ولي العرش الى رشدهم وان ينير بصائرهم لدين الحق بقيادة افاكة المتخفي بكهوف تورا بورا الذي لتمنا من العلي القدير ان يعجل بزوالة ومنهم على شاكلته قبل تمكين فكرهم الضال والنحرف من افئدة وعقول ابناء المسلمين

تقبل تحياتي اخي الكريم
الغلا غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 03:48 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19